عنوان الصورة


برعاية ومباركة المحافظ والوزارة وإقليم فتح توقيع ميثاق شرف في خضوري ناظم لإيقاع الحياة الأكاديمية وأسس الشراكة فيها

2015-12-13 2015-12-13

وقعت مكونات جامعة فلسطين التقنية خضوري الاساسية ميثاق شرف لضبط وتنظيم ابقاء الحياة الاكاديمية واسس الشراكة فيما بينها ولضمان سير وانتظام الحياة الاكاديمية في الجامعة وتعزيز الانسجام الايجابي بين مكونات الجامعة وادارتها.

ومثل الجامعة في التوقيع عميد الشؤون الطلابية د. جمال ابو بشارة ورئيس نقابة العاملين في الجامعة م. فادي زيبادي ورئيس مجلس اتحاد الطلبة في الجامعة فادي البريكي بحضور رئيس الجامعة أ.د.مروان عورتاني وبرعاية ومباركة كل من محافظ طولكرم اللواء عصام ابو بكر، وممثل  وزير التربية والتعليم العالي الوكيل المساعد  د. أنور زكريا وأمين سر حركة فتح في طولكرم مؤيد شعبان.

 

 

وقبيل توقيع ميثاق الشرف حيا رئيس الجامعة أ.د مروان عورتاني طلبة وموظفي الجامعة الصامدين رغم الانتهاكات الإسرائيلية اليومية للجامعة واستمرار عملهم في ظل ظروف استثنائية.

وقال د. عورتاني: تعتبر  خضوري جامعة الدولة وحاضنة الريادة في الحاضر والماضي، تواجه بحكم موقعها على خط التماس ووجود معسكر الرماية  الجاثم  في قلب حرمها يجعل منها بمثابة الحالة الاستثنائية والفريدة على المستوى العالمي.

 

 

مطالباً المجتمع الدولي والأكاديمي الانتصار لجامعة خضوري والى العمل لجعل خضوري جامعة آمنة وخالية من الاحتلال وآثاره مؤكداُ على مبدأُ الشراكة الذي تنتهجه الجامعة مع كافة مكوناتها من طلبة وعاملين، داعياً المجتمع الكرمي لتقديم المزيد من الدعم للجامعة ومسيرتها التطويرية والى ضرورة تكامل الأدوار فيما بين عناصر الجامعة من حيث الالتزام بأسس الشراكة .

 وأوضح د. عورتاني أن القفزة النوعية والسريعة التي تشهدها الجامعة والتي عكستها الانجازات المميزة على المستويين المحلي والدولي  تتطلب الحفاظ على وتيرة تلك الانجازات والدفع نحو زيادتها.

وفي هذا السياق افتتح جمال أبو بشارة اللقاء وأكد خلاله أن توقيع ميثاق الشرف بهدف إلى وأد الاشكالات التي برزت في الآونة الأخيرة  ولضبط وتنظيم إبقاع الحياة الاكاديمية وأسس الشراكة فيما بينها ولضمان سير وانتظام الحياة الاكاديمية في الجامعة وتعزيز الانسجام الايجابي بين مكونات الجامعة وإدارتها.

من جهته نقل محافظ طولكرم  اللواء ابو بكر تحيات فخامة الرئيس محمود عباس  وتوجيهاته لانهاء الخلاف والازمة في خضوري مؤكد ان الاحتلال يهدف بانتهاكاته المتواصلة لحرم الجامعة الى تدمير العملية العلمية فيها ، معتبراً الاحتلال السبب الرئيسي وراء الازمة القائمة في الجامعة.

 

 

واضاف ابو بكر ان محافظة طولكرم اتخذت كافة الاجراءات اللازمة لحماية الجامعة وانتظام الدراسة فيها الا ان الاحتلال ما زال مصراً على عرقلة هذه المسيرة، مؤكداً ان المحافظة بكافة اركانها ستعمل بكل طاقاتها  وإمكاناتها لانتظام الجامعة وحمايتها والمحافظة على مسيرتها التعليمية.

 داعياً جمع مكونات الجامعة  اللجوء للحوار لتقريب وجهات النظر وتكريس الحوار منهجاً بين جميع الأطراف، مقدماً شكره لجميع الجهود التي أدت إلى انتهاء الازمة والتي تمثلت بجهود ممثل فخامة الرئيس محمود عباس مدير عام المخابرات العام اللواء ماجد فرج وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم وفصائل العمل الوطني وقليم حركة فتح، مبدياً تقديره لتفهم الجامعة وتعاطيها بايجابية مع هذا الملف.

فيما قدم ممثل وزير التعليم العالي د. أنور زكريا مباركة وزير التربية والتعليم العالي لهذا الميثاق ودعمه لجامعة خضوري التي ستشهده في الأيام المقبلة خطوات تطويرية ملموسة ومؤثرة، مؤكداً متابعة الوزارة الحثيثة لكافة مجريات الاحداث في جامعة خضوري وكذلك بذلها لكافة الجهود مع كافة الاطراف لدعم استمرارية الجامعة الاكاديمية وتجاوز اي تعقبات.

من جانبه أشار أمين سر إقليم حركة فتح مؤيد شعبان إلى أن جامعة خضوري صرح وطني شامخ أمام المحتل الإسرائيلي الغاشم، وهو يقدم صوره متألقة لصمود الشعب الفلسطيني بأرضه ، مشيدا بالانجازات الكبيرة  والنوعية التي تشهدها الجامعة على كافة المستويات بجهود العقول النيرة التي تدير الجامعة.

وأضاف شعبان أن الفلسطينيين عامة والكرميين خاصة يتطلعون دائما لتطور الجامعة وازدهارها شاكراً باسم حركة فتح كل من ساهم في تطوير الجامعة، مشيداً بإدارة الجامعة ممثلة برئيسها ومجلس عمدائها وكادرها ومؤكداً على  وقوف حركة فتح إلى جانب إدارة الجامعة ومسيرتها الاكاديمية وأعلن أن توقيع ميثاق الشرف يمثل نهاية للأزمة وبداية لمرحلة جديدة وان توقيع الميثاق يعتبر تعزيزاً للثقة بالجامعة وإدارتها وانه كأقليم لن يسمح بتعكير صفو الجامعة ومسيرة الجامعة الاكاديمية.

 

 

داعياً الجميع وأصحاب القرار ممثلة بالرئيس أبو مازن ورئيس مجلس الوزراء د. رامي الحمد الله ووزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم إلى دعم الجامعة وتسخير كل الامكانات والمساهمة في نهضتها.

وفي الاتجاه ذاته أعرب رئيس اتحاد مجلس الطلبة فادي بريكي عن شكره لكل من ساهم في إنجاح ميثاق الشرف وان المجلس بكل طاقاته سيعمل على تحقيق توجهات الجامعة التطويرية وإدارتها.