عنوان الصورة


بدايتهم من هنا


  خضوري و التي أسست كمدرسة زراعية عام 1930 حملت في طيات سنينها قصصاً و ذكرياتٍ لمنتسبيها لا يمكن حصرها بعبارة .... فما بين أصالة الماضي الذي عاشوه و المستقبل العريق الذي بنوه كلمة وفاء أرادوا أن يشاركوا العالم بأسره ما تعنيه لهم كلمة خضوري و لكن بطريقتهم الخاصة