اختر صفحة

نظمت جامعة فلسطين التقنية-خضوري، اليوم، حفلاً لتكريم ٤٨ من مؤسسات القطاع الخاص ورجال الأعمال في الوطن ضمن سياق نجاح برنامج “مهنتي” للتعليم التكاملي، بحضور رئيس الجامعة أ.د. نور الدين أبو الرب وعميد كلية فلسطين التقنية، د. رامي الدبعي، ورئيس الغرفة التجارية في طولكرم، إبراهيم أبو حسيب، ورئيس قسم المهن التجارية د. فادي شحادة.

وفي هذا السياق أشار رئيس الجامعة أ.د. نور الدين أبو الرب إلى أهمية النهوض بالفكر والعلم من خلال نسج علاقات متبادلة مع القطاع الخاص بجميع مؤسساته بما يشمل كل التخصصات التي تطرحها الجامعة، مما يؤدي إلى النهوض بالاقتصاد الوطني الفلسطيني، شاكراً الدعم المتواصل الذي بذلته مؤسسات وشركات القطاع الخاص ورجال الأعمال.

وبدوره أكد أ.د. أبو الرب أن تعلم أبناء الجامعة وتميزهم هو نتاج ومحصل لدعم القطاع الخاص لهم من خلال فتح فرص للجانب العملي خلال الدراسة وما بعدها.

من جانبه، ثمّن إبراهيم أبو حسيب الدور الكبير والهام الذي تقوم به جامعة خضوري على كافة المستويات، مشيراً إلى الجهود الجبارة التي بذلتها الجامعة في إنجاح البرنامج التكاملي الذي جمع بين التعليم النظري والتقني من أجل التخلص من الفجوة التي تفصل ما بين النظرية والتطبيق.

بدوره أوضح د. رامي الدبعي أن هذا البرنامج يُعد الأول من نوعه على مستوى الدبلوم المتوسط في فلسطين ويهدف إلى تبني نماذج عالمية في مجال التعليم التكاملي لدمج المعرفة النظرية بالمهارة العملية وذلك للمساهمة في الحد من البطالة وتمكين الطلبة من المنافسة في سوق العمل وتشكيل حلقة وصل بين التعليم العالي وسوق العمل.

وفي السياق ذاته أضاف د.فادي شحادة أن تخصص المحاسبة- على مستوى الدبلوم من التخصصات المطلوبة في السوق المحلي وذلك بناء على نتائج عدة دراسات وتحديدا في المسار التكاملي.

فيما أوضحت المشرفة على تدريب الطلاب ا. أريج عوض ان البرنامج يخلق أداة تعارف بين الطالب وادارة الشركة مما يساهم في اندماج الطالب في سوق العمل بشكل مبكر.