اختر صفحة

استقبلت جامعة فلسطين التقنية – خضوري، اليوم، وفداً من القنصلية الفرنسية في القدس ضم كلا من الملحق التعاون الأكاديمي والمؤسسي آنيلوري ميرسير، ومديرة مشاريع التعاون الأكاديمي استريد راجوت، بهدف بحث آفاق التعاون والبحث العلمي والأكاديمي بين الجامعة ومؤسسات التعليم العالي الفرنسية، وذلك بحضور مساعد رئيس الجامعة للتعاون الأكاديمي الدولي د. ضرار عليان، وعمداء الكليات وخريجي الجامعات الفرنسية في الجامعة.

بدوره قدم د. عليان نبذة تاريخية عن الجامعة وكلياتها وبرامجها الأكاديمية والمهنية، مؤكداً على اهتمام الجامعة ببناء علاقات الشراكة مع مختلف الأطر والمؤسسات الأكاديمية الفرنسية، وذلك ضمن سياسة الجامعة في الانفتاح على المجتمع الدولي ومؤسساته التعليمية الذي من شأنه فتح الآفاق أمام الطلبة والباحثين الفلسطينيين.

بدورها عبرت ميرسير عن سعادتها لزيارة الجامعة الحكومية الفلسطينية، وبينت أنه سيتم تقديم منح للدراسات العليا في الجامعات الفرنسية، وذلك في إطار دعم التعليم العالي في فلسطين وإعطاء الباحثين فرصة للتعلم في الجامعات الفلسطينية وتبادل الخبرات والثقافات، موضحة أنه سيتم عرض تفاصيلها للمتقدمين عن طريق التواصل الإلكتروني عن طريق “الزووم”، مبديةً استعداد القنصلية الفرنسية توفير خبراء تدريس اللغة الفرنسية في مركز اللغات في جامعة خضوري.