اختر صفحة

الى جانب مؤسسات رسمية وأهلية خضوري تشارك في حفل اطلاق فعاليات المنتدى الوطني لمنظومة الابداع والريادة في فلسطين

شاركت جامعة فلسطين التقنية خضوري من خلال وفد ترأسه رئيس الجامعة أ. د. نور الدين أبو الرب في حفل اطلاق فعاليات المنتدى الوطني الثالث لمنطومة الابداع والريادة في فلسطين التي ستستمر على مدار ثلاثة أيام ، تحت رعاية رئيس دولة فلسطين محمود عباس وبتنظيم من المجلس الأعلى للابداع والتميز، في مقر الهلال الأحمر في البيرة، والذي جاء تحت عنوان ” رعاية الابداع من اليوم الأول حتى الانجاز”، بحضور رئيس الوزراء أ. د. رامي الحمد لله ممثلاً عن الرئيس، ورئيس المجلس الأعلى للابداع والتميز د. عدنان سمارة، وحضور واسع من أعضاء اللجنة المركزية لمنظمة التحرير والمجلس الثوري، ووزراء وممثلي المؤسسات الرسمية والأهلية والجامعات ومتحدثين اقليمين ودوليين ورعاة الحفل.

وضم وفد الجامعة الذي تراسه رئيس الجامعة ا.د. نور الدين ابو الرب كل من  مساعده لشؤون   التعاون الدولي د. ضرار عليان ومدير مركز تكنولوجيا التعليم والابداع أ. أمجد المصري ورئيس وحدة العلاقات العامة والاعلام أ. عزمي صالح وأعضاء الوحدة، وعضو المجلس الأعلى للتميز والابداع من الجامعة د. مازن سلمان.

وجاءت مشاركة الجامعة في زاوية خاصة ضمن المعرض الذي اقيم على هامش الحفل، إلى جانب العديد من الجامعات والمؤسسات الرسمية والخاصة الداعمة للابداع والريادة وأصحاب المشاريع الصغيرة، اذ قدمت الزاوية تعريفاً عن جامعة خضوري مسلطة الضوء على ثلاثة جوانب أساسية هي الخصوصية الحكومية والتقنية لخضوري، واحتضانها للريادة والابداع عنصراً أساسياً من منظومتها العلمية من خلال تشجيع الطلبة على الابداع واحتضان أفكارهم ومشاريعيهم بعيداً عن أسلوب التعليم التقليدي، ومستعرضة عدداً من مشاريع طلبة الجامعة وخريجيها التي شاركت في مؤتمرات ومبادرات ريادية وحصدت جوائز اقليمية ودولية.

وفي السياق ذاتهثمن أ. د. أبو الرب مشاركة خضوري للمرة الثالثة في المنتدى خاصة كونها الحاضنة الوطنية للريادة والابداع ومظلة التعليم التقني في فلسطين، ما يسهم في توثيق علاقاتها مع المؤسسات المحلية والدولية الداعمة للمشاريع الريادية، والتسويق لمشاريع الطلبة وأفكارهم، كون الشباب هم الأساس في بناء الدولة ومؤسساتها وتحقيق التنمية والتطور التي يطمح لهما الشعب الفلسطيني.

وأضاف أ. د. أبو الرب أن هذه المشاركة تسهم أيضا في تعريف المجتمع الفلسطيني بالجامعة وتمكين حضورها كمؤسسة وطنية تعليمية، خاصة في ظل التوجه المتزايد نحو التعليم التقني، وزيادة وعي المجتمع الفلسطيني بأهمية التعليم التقني انسجاماً مع التوجه العالمي، والتطورات التكنولوجية والتقنية المتلاحقة

بدوره اعتبر  أ. د. الحمد لله هذا المنتدى حدثاً وطنياً يشكل منصة هامة للتشبيك والتعاون مع المؤسسات الداعمة للريادين داخل الوطن وخارجه، مشيراً إلى أنه في ظل السيطرة الاسرائيلية على الموارد الفلسطينية يصبح الاستثمار في الكوادر والعقول البشرية واجباً وطنياً، كما نقل أ. د. الحمد لله اعتزاز الرئيس بالمؤسسات المحلية وجهودها الهادفة إلى احتضان وتشجيع الشباب الفلسطيني على الابداع وخلق الأفكار الريادية.

 

المهارات

نُشِر في

أكتوبر 9, 2018